خاصية أو ظاهرة التباعد The Divergence

لا أعتقد أنه هناك من يعتمد على التحليل الفني في عمله دون أن يأخذ ظاهرة التباعد أو الديفارجنز في الإعتبار، فقط تختلف الآداة المستخدمة، هناك من يفضل استخدام السوكاستيك، وأيضا MACD، والـ RSI، كلها مؤشرات توضح عملية التباعد ولكنها فقط تختلف حسب استخدام المحلل ورؤيته للسوق.

ما هي خاصية التباعد

خاصية التباعد هي عبارة عن التوقيت الذي يحدث فيه فرق بين حركة السعر وحركة المؤشر، في معظم الأحوال تكون حركة المؤشر سواء كان السوكاستيك، أو MACD، أو RSI تكون مواكبة لحركة السعر سواء في الصعود أو الهبوط، ولكن في وقت معين تكون حركة المؤشر مختلفة ولا تنساق خلف السعر.

في بعد الأحيان نجد السعر قد وصل إلى مستوى عالي، وهنا يتبعه المؤشر في تسجيل ارتفاع جديد، وبعد الإنخفاض قليلا يسجل السعر مستوى ارتفاع آخر، ولكن في هذه اللحظة إذا ابتدى السعر في الإنخفاض دون أن يسجل مستوى ارتفاع جديد مثل السعر فهنا تكون قد سجلت خاصية التباعد أو Divergence.

تفسير حركة التباعد:

المؤشرات التي تم ذكرها صممت لتلخيص حركة السعر بشكل يسهل على العين والمخ حفظه وتمييزه، وعندما يصل السوق لمستوى التشبع يكون تأثير السعر في المؤشر بسيط، وهذه علامة على قرب انتهاء الترند الحالي وانعكاس حركة السوق.

المؤشرات المستخدمة

من أشهر المؤشرات المستخدمة في تسجيل عملية التباعد هو الستوكاستيك، وبصرف النظر عن المعطيات المسجلة للمؤشر فإنه يسجل التباعد بشكل واضح.

وأيضا هناك من يستخدم MACD وهو قريب الشبة جدا من الستوكاستيك ولكنه يستخدم على نطاق أوسع.

RSI هذا المؤشر يستخدم بكثرة في تسجيل حالة السوق وتوضيح مدى تشبعه سواء في عملية البيع أو الشراء، ولكن مؤخرا وجدت العديد من المحللين يستخدموه في ملاحظة عملية التباعد وأثبت فاعلية كبيرة خصوصا عند ربطه بحركة السعر ABC وموجات المتعرجة.

الموجة الخامسة

كما ذكرنا إن المؤشر في حالة التباعد تكون استجابته لحركة السعر بسيطة ويكون حركة المؤشر سواء لأعلى أو لأسفل هي سابقة لحركة السوق والتي تلحق به بعد ذلك، وهذا ينطبق على الموجة الخامسة من موجات اليوت.

من المعروف أن الموجة الخامسة هي آخر موجات آليوت، وعندما يتم تشكيلها يكون السوق في حالة تشبع نتيجة لموجتين سابقتين انتقل السعر خلالها لمستوى آخر، حتى تأتي الموجة الخامسة لتسجل انتهاء الموجة الدافعة وبداية الموجة التصحيحية، ويكون المؤشر خير دليل على ذلك بإظهار حركة التباعد.

التباعد الخفي Hidden Divergence.

هذا بالنسبة إذا كانت حركة المؤشر تسبق حركة السعر، ما هو الوضع إذا كان المؤشر هو يسبق السعر، بمعنى أن

Hidden Divergence

المؤشر سجل مستوى ارتفاع مثلا ولكن السعر لم يسجل ارتفاع مماثل مقارنة بمستوى السعر السابق.

في هذه الحالة يطلق عليه التباعد الخفي أو Hidden Divergance, ورغم أهمية هذه الظاهرة إلا إنها لا تستخدم إلا في نطاق ضيق جدا، ويتم استخدام هذه الخاصية في التأكد من انتهاء مجموعة من الحركات أو الموجات، مثل موجة اليوت والتصحيح التابع لها.